آخر تحديث: 2017-12-14 22:16:28

عاجل

“الدوما”: فعالية القوات الروسية في سورية دفع “النصرة” الإرهابي إلى فك ارتباطه بـ “القاعدة”

أعلن نائب رئيس لجنة الدفاع في مجلس النواب الروسي “الدوما” أندريه كراسوف أن الخطوات الفعالة التي اتخذتها القوات الروسية بسورية دفعت تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي  نحو فك ارتباطه بتنظيم “القاعدة”.

وقال كراسوف في حديث لوكالة “نوفوستي” اليوم: أسهمت في هذا الانفصال الخطوات على الأرض التي اتخذتها القوات الروسية في سورية، لاسيما تشكيل التحالف الذي أصبح درعاً تمنع انتشار وباء الإرهاب الدولي، والعملية الإنسانية في حلب التي أعلن إطلاقها مؤخراً.

وأضاف النائب الروسي: إن الممرات الإنسانية التي فُتحت في حلب تتيح إنقاذ لا سكان المدينة فحسب بل وتوفر للمسلحين فرصة جديدة لتخليص أنفسهم من أسر المنظمات الإرهابية، خاصة وأن الرئيس السوري بشار الأسد تعهد بعفو عن كل من يحمل السلاح ويسلم نفسه، “على الرغم من أن هذا القرار يعود، بطبيعة الحال، إلى صلاحيات المحكمة”.

وأكد كراسوف أن تنظيماً إرهابياً يستطيع أن يقدم على الانفصال عن “القاعدة” وتغيير اسمه، ولكن جوهر المشكلة يكمن في تعامله مع المدنيين في سورية والعراق ودول أخرى.

يذكر أن زعيم “جبهة النصرة” الإرهابي أبو محمد الجولاني أعلن الخميس 28 تموز، فك ارتباطه بتنظيم “القاعدة” وإلغاء العمل باسم “جبهة النصرة” وتبني اسم “جبهة فتح الشام”، وأكد الإرهابي الجولاني أنها لن تكون لها علاقة بأي جهة خارجية.

 

print

مقالات ذات صله