آخر تحديث: 2017-04-28 01:13:09

عاجل
الشريط الإخباري

الخارجية الروسية: موسكو تتمسك بتنفيذ الاتفاق الروسي الأمريكي حول سورية بكل تفاصيله

أكدت وزارة الخارجية الروسية  وجود خلافات مع الولايات المتحدة الأمريكية بشأن جماعة “أحرار الشام” الإرهابية وعملية الفصل بين الإرهابيين و”المعارضة” في سورية،مشيرة لضرورة تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها مع الولايات المتحدة بكل تفاصيلها بما في ذلك إنشاء مركز مشترك للتنسيق.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في مؤتمر صحفي اليوم إن “الأمريكيين ينظرون إلى استعداد بلادنا لتنفيذ الاتفاقات ويرون أن نظام وقف الأعمال القتالية بحسب ما تنقل وسائل الإعلام يعتبر اختبارا لسمعة روسيا” مضيفة”إن طرح المسألة بهذا الشكل أمر غريب”.

وأشارت زاخاروفا إلى أن الولايات المتحدة قادرة على العمل عندما تريد العمل وننطلق من ضرورة التحول من مثل هذه التصريحات إلى عمل مسؤول من أجل تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها، مؤكدة تمسك موسكو بضرورة تنفيذ الاتفاق الروسي الأمريكي بكل تفاصيله بما في ذلك إنشاء مركز مشترك للتنسيق.

ولفتت زاخاروفا إلى أن موسكو دعت منذ البداية ولا تزال تدعو إلى نشر كل تفاصيل الاتفاقات التي توصلت إليها مع واشنطن في جنيف حول سورية وذلك من أجل تجنب أي تفسيرات خاطئة لها أو تسريبات.

وقالت إن “هذه الاتفاقات تتضمن كذلك التزامات واشنطن”، مشيرة إلى أنها لا تريد أن تعتبر أن واشنطن تعترض على نشر تفاصيل اتفاقات جنيف حول سورية لأنها لا تريد الكشف عن مسؤوليتها وفقا لهذه الاتفاقات.

 

وأكدت زاخاروفا أن موسكو لا ترى أي مشكلة في نشر تفاصيل الاتفاق مع واشنطن حول سورية إلا أنها تنطلق من مفهوم الاتفاق وترى أنه يجب اتخاذ قرار بشأن مسألة النشر بالتعاون مع الجانب الآخر في هذا الاتفاق.

Author: bashar

print

مقالات ذات صله