آخر تحديث: 2017-08-23 23:34:55

عاجل

البلبول يستعيد نظره والاحتلال يهدّم غرف زراعية في الخليل

أفاد نادي الأسير الفلسطيني، اليوم، بأنّ الوضع الصّحي للأسيرين الشقيقين محمد ومحمود البلبول بدأ بالاستقرار والتحسّن بشكل ملحوظ، وذلك بعد خوضهما لإضراب استمرّ لأكثر من سبعين يوماً.

وأضاف نادي الأسير، عقب زيارة محاميه للأسيرين في “عيادة سجن الرملة”، بأن الأسير محمد بدأ باستعادة نظره جزئياً، علماً أنه كان فقده خلال إضرابه، كما طرأ تحسّن على وزنهما، وتمكّنا من الحركة والتنقّل.

من جهة أخرى، أشار الأسير والطبيب محمد البلبول إلى أنّ الأسرى المرضى في “عيادة سجن الرملة” يشتكون من الإهمال الطبي والمماطلة في تقديم العلاج، وأن العلاجات المقدّمة لا ترتقي لما تقدّمه المشافي العادية، علاوة على الإهمال الواضح في الحالات التي تطرأ عليها انتكاسات مفاجئة.

من جهة أخرى، هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، غرفة زراعية في مسافر يطا جنوب الخليل، وسلّمت إخطارات بوقف البناء، واستصلاح الأراضي.

وقال منسق اللجان الوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان راتب جبور إنّ قوّات الاحتلال هدمت غرفة زراعية في منطقة الديرات شرق يطا، تعود للمواطن موسى محمود العدرة.

كما سلّمت المواطن محمود أحمد العدرة إخطاراً، يقضي بوقف بناء منزله في المنطقة المذكورة، ومنعت المزارع جمال علي العدرة من استصلاح أرضه، وسلّمته إخطاراً بحجة أن المنطقة ممنوع العمل فيها، وفقاً لأوامر عسكرية إسرائيلية.

ومنعت المواطن محمد محمود العدرة من البناء بعد استصلاحه للأرض، وتهيئتها للبناء، وخربت الحفريات، وأساسات البناء.

print

مقالات ذات صله