آخر تحديث: 2017-08-23 23:34:55

عاجل

النظام التركي يستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين ضد توسيع صلاحيات رئيسه

استخدمت شرطة النظام التركي الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه لتفريق مئات المتظاهرين أمام البرلمان والرافضين لتعديلات دستورية مقترحة، توسع سلطات رئيس النظام التركي رجب أردوغان.

وذكرت “رويترز” أن من بين من دعوا للاحتجاج في العاصمة أنقرة، حزب الشعب الجمهوري، وعدد من المنظمات غير الحكومية واتحادات المحامين، مشيرةً إلى أن الشرطة اعترضت الكثير من المحتجين عند إحدى بوابات البرلمان.

يأتي ذلك بعدما قرر البرلمان التركي في الرابع من كانون الثاني تمديد حالة الطوارئ ثلاثة أشهر بدءاً من 19 كانون الثاني الجاري، حسبما ذكرت مصادر إعلامية تركية رسمية.

ومن المتوقع أن يشمل مشروع الدستور الجديد مواد تحول البلاد إلى نظام رئاسي وتوسع صلاحيات رئيس النظام رجب أردوغان.

وكان نظام أردوغان فرض حالة الطوارئ في تركيا إثر محاولة الانقلاب في 15 تموز من عام 2016.

print

مقالات ذات صله