آخر تحديث: 2017-03-24 20:00:22

عاجل

قادري و”كانم” تبحثان سبل تطوير التعاون ووضع خطة عمل مشتركة لعام 2017

بحثت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ريمه قادري مع نائب المدير التنفيذي لصندوق الأمم المتحدة للسكان الدكتورة “نتاليا كانم” سبل تطوير التعاون بين الوزارة والصندوق وتعزيزه ولا سيما في المجالات المتعلقة برعاية شريحتي النساء والأطفال المتضررين من الأزمة.

وتركز اللقاء أيضا على وضع رؤى وخطة عمل مشتركة لتنفيذ عدد من البرامج خلال عام 2017 منها ما يخصّ بناء القدرات وتعزيز إنتاجية الشباب وتحفيزهم.

وأشارت قادري إلى أنّ الأزمة خلقت تحديات كبيرة في الشأن الاجتماعي تتطلب المزيد من العمل في إطار المسؤولية الاجتماعية لتقديم إنجازات بشكل عملي يستفيد منها جميع الفئات المستهدفة، مؤكدة ضرورة التركيز على النساء اللواتي أصبحن معيلات لأسرهن فضلاً عن متابعة تعزيز مهارات الحياة والتدريب المهني لدى جيل الشباب وتحفيز إنتاجيتهم عبر بناء القدرات وتنميتها.

من جانبها، بيّنت “كانم” أنّ الهدف من اللقاءهوالتأكيد على دعم واهتمام الصندوق بمتابعة تنفيذ البرامج في سورية وبحث السبل العملية لزيادة فعالية البرامج التي ينفذها الصندوق بالتعاون مع المؤسسات الحكومية والقطاع الأهلي في سورية بما يعطي آثاراً إيجابية للفئات التي ستستفيد منها ولا سيّما الفئات الأكثر تضرراً.

print

مقالات ذات صله