آخر تحديث: 2017-03-24 20:00:22

عاجل

لافروف ودي مستورا: اجتماع أستانا قد يسهم بتسريع العملية السياسية في سورية خلال محادثات جنيف

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ومبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا دعمهما لاجتماع أستانا كعامل قد يساهم في تسريع العملية السياسية في سورية خلال محادثات جنيف.

ونقلت وكالات روسية عن لافروف قوله خلال لقائه دي ميستورا في موسكو اليوم: إن ” روسيا تصر على إشراك ممثلين عن المعارضة المعتدلة في محادثات جنيف” مجدداً التزام موسكو بمواصلة الجهود لتوسيع اتفاق وقف الأعمال القتالية لتشمل كافة الأراضي السورية.
وكان لافروف أكد فى مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية منغوليا تسينديين مونخ أورغيل فى موسكو هذا الأسبوع أن أهم الاولويات في سورية هي مكافحة الإرهاب الذى يتطلب تنسيقا أكبر بين الأطراف المعنية مع الأخذ بالاعتبار سيادة سورية ووحدة أراضيها.

بدوره رأى دي ميستورا أن ” اجتماع أستانا سيساهم في تسريع العملية السياسية” مؤكداً دعم الأمم المتحدة لجهود روسيا وايران وتركيا في سياق التسوية السياسية بسورية.

ولفت دي ميستورا إلى أن الوفود المشاركة في جنيف ستبدأ بالوصول في ال20 من شباط لعقد لقاءات ثنائية مع الجانب الأممي قبل الانطلاق الرسمي للمحادثات مشددا على ضرورة مضاعفة الجهود لدعم العملية السياسية في سورية.

وبين دي ميستورا أن القرار الدولي رقم 2254 هو الوثيقة الوحيدة التي تحدد اتجاهات تسوية الأزمة في سورية

print

مقالات ذات صله