آخر تحديث: 2017-06-28 14:49:58

عاجل

ظريف: أميركا أنتجت الإرهاب ونشرته بإيحاءات مغرضة من شركائها الإقليميين

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن مصالح إيران ودول المنطقة تكمن بدحر الإرهاب الذي تمَّ إنتاجه ونشره وفق حسابات خاطئة وغير حكيمة من أمريكا وبإيحاءات مغرضة من أنظمة إقليمية خلال العقود الماضية.

ووصف ظريف اتهامات وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون وسائر المسؤولين الأميركيين لإيران بـ “دعم الإرهاب” وبإجراء تجارب صاروخية بأنها خاوية وفارغة من الحقيقة وقال: إن مصالح ومنافع إيران وجميع دول المنطقة والعالم تكمن في احتواء ودحر الإرهاب المنفلت الوليد المشؤوم والمقيت.

وشدَّد وزير الخارجية الإيراني على أن بلاده كدولة متقدمة بمكافحة الإرهاب ستظل في الخط الأمامي للنضال ضده من أجل إرساء الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة والعالم، بغض النظر عن سياسات أميركا غير الحكيمة، مجدداً التأكيد على سلمية البرنامج الصاروخي الإيراني وطابعه الدفاعي وعلى أنه يشكل مشروعاً طبيعياً للشعب الإيراني لا يتناقض مع أي من المعايير والقواعد الدولية.

وقال ظريف: إن المعيار الوحيد لاستمرار هذا البرنامج يتمثل بتحديد الحاجات الدفاعية للبلاد، مؤكداً أن سياسات بلاده الدفاعية وتمسكها ببرنامجها الصاروخي ليس ضد أي دولة أخرى ويأتي في مسار إرساء السلام والاستقرار في المنطقة.

ودعا وزير الخارجية الإيراني المسؤولين الأميركيين إلى التزام الواقعية قولاً وعملاً، وقدم نصيحة لنظيره الأميركي بتغيير الطريق الخاطئ الذي يسير فيه والالتزام بالتعهدات الأميركية في الاتفاق النووي الموقع بين إيران ومجموعة “خمسة زائد واحد” في تموز عام 2015.

print

مقالات ذات صله