آخر تحديث: 2017-12-15 12:22:52

عاجل

موسكو: واشنطن تنشر 60 صاروخاً اعتراضياً في أوروبا

أكدت وزارة الدفاع الروسية أن الادِّعاءات الأمريكية بشأن الطابع الدفاعي لمنظومة الدفاع الصاروخي الأمريكي تضليل خطير, وأنها في حقيقة الأمر تمثل خطراً على القدرات الروسية للردع.

وقال مدير الدائرة العامة للتعاون العسكري الدولي في وزارة الدفاع الروسية ألكسندر يميليانوف خلال مؤتمر روسي- صيني مشترك عن الدفاع الصاروخي في الأمم المتحدة: هناك أكثر من 60 صاروخاً اعتراضياً تم نشرها في أوروبا, ونحو 150 صاروخاً اعتراضياً ضمن قسم منظومة الدفاع الصاروخي في منطقة آسيا والمحيط الهادئ ومثل هذا العدد من الوسائل الضاربة لمنظومة الدفاع الصاروخي يمثل خطراً على القدرات الروسية للردع.

وأضاف يميليانوف: حسب تقديراتنا فإن عدد الصواريخ الاعتراضية سيبلغ أكثر من ألف صاروخ بحلول عام 2022، وفي المستقبل سيزيد على عدد الرؤوس الحربية المنصوبة على صواريخنا العابرة للقارات ما يهدد أمن النشاط الفضائي الدولي ويحول دون التوصل إلى اتفاقات حول عدم نشر الأسلحة في الفضاء.

وقال: إن تطوير البنتاغون لوسائل الضربة الفورية الشاملة يعد عاملاً آخر يؤكد سعي واشنطن إلى تدمير توازن القوى القائم وضمان هيمنتها الاستراتيجية على العالم.

وأشار يميليانوف إلى أن هذه الأنظمة برؤوس غير نووية يراد منها تنفيذ المهام نفسها التي تنفذها اليوم القوات النووية الاستراتيجية.

print

مقالات ذات صله