آخر تحديث: 2017-11-18 17:42:49

عاجل

ريابكوف يدعو لحوار بين موسكو وواشنطن حول الحد من الأسلحة

أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف ضرورة إجراء حوار موضوعي بين روسيا والولايات المتحدة حول معاهدتي الحد من الأسلحة الهجومية والصواريخ متوسطة وقريبة المدى.

وقال ريابكوف في تصريحات للصحفيين اليوم في موسكو: ليس لدينا أي فكرة حول موقف إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن مصير هذين الاتفاقين ولكننا نعتقد أن الوقت قد حان للتركيز بشكل أكثر ليس فقط على الاستقرار الاستراتيجي ولكن أيضا على معاهدتي الحد من الأسلحة الهجومية والصواريخ متوسطة وقريبة المدى.

وفيما يتعلق بمسألة الاستقرار الاستراتيجي واتفاقية ستارت 3 قال ريابكوف: إننا نتحرك إلى حد ما حول عدد من الجوانب لما قد يمكن أن نسميه مستوى مقبولا من التفاهم المتبادل فى كيفية حل هذه أو تلك من القضايا لكننا أيضا نضيع الوقت إذ لدينا تاريخ محدد في الخامس من شباط عام 2018 حيث ينبغي على كل من روسيا والولايات المتحدة أن تصادقا على أن بعض شروط الاتفاقية يتم احترامها لكن يجب التفكير فيما سيحدث بعد ذلك لأن الاتفاقية الحالية تنتهي في العام 2021 .

من جهة أخرى حذر ريابكوف من تصعيد الوضع حول كوريا الديمقراطية، داعياً الى الابتعاد عن لغة التهديد وتبني المبادرة الروسية ـ الصينية المشتركة لتخفيف التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

وأشار ريابكوف إلى أن اقتراحات موسكو بهذا الصدد تهدف إلى دعوة الجميع إلى الحوار وأن موسكو ترحب بأي اقتراحات وأفكار جديدة، موضحاً ان مهمة الاقتراحات الروسية تتمثل فقط في المساعدة على إيحاد حلول للأزمة في شبه الجزيرة الكورية.

print

مقالات ذات صله