آخر تحديث: 2018-05-27 22:22:18

عاجل

قضية تهز الرأي العام الفرنسي ..!

فتحت وزارة الصحة الفرنسية تحقيقاً حول قضية سيدة هزت الرأي العام إذ فارقت الحياة بسبب عدم اتخاذ اتصالها بجدية من قبل موظفة في الإسعاف.

وفي التفاصيل: كانت الشابة “نعومي موزنجا” قد اتصلت بخدمة الإسعاف لتطلب المساعدة إثر تعرّضها لآلام حادة في البطن، لكن الموظفة التي تلقت المكالمة سخرت منها وطلبت منها الاتصال بخدمة أخرى للحالات الطبية الطارئة.

واضطرت المريضة في نهاية المطاف إلى الاتصال بتلك الخدمة وتمّ نقلها إلى المستشفى عبر خدمة الإسعاف نفسها التي أهملت مكالمتها في المرة الأولى، لتفارق الحياة بعد بضع ساعات من نقلها للعناية المركزة, وقد اكتشف الأطباء أنها تعرضت لسكتة قلبية وفشل وظيفي في أعضاء عدة من جسمها.

وتمكنت عائلة الضحية من الحصول على التسجيل الصوتي للمكالمة بين نعومي وموظفة خدمة الإسعاف، حيث تم نشر التسجيل على مواقع فرنسية، ويظهر التسجيل سخرية الموظفة من الشابة التي تستنجد بصعوبة طالبة المساعدة، و حين قالت “أشعر أنني سأموت” ردت عليها الموظفة بأنها بالطبع ستموت يوماً مثل كل الناس.

print

مقالات ذات صله